كلمة المدير

بسم الله الرحمان الرحيم 

والصلاة والسلام على من بعث رحمة للعالمين سيد الخلق أجمعين سيدنا محد عليه أفضل الصلاة والتسليم .

زملائي الأساتذة ، إخوتي الموظفين والعمال ، أبنائي الطلبة ، لقد كلفت بمنصب مدير للمركز الجمامعي مرسلي عبد الله تيبازة والتي تعتبر مسؤولية ثقيلة ، ألقيت على عاتقي نسأل الله أن يوفقنا ويسدد خطانا لتحملها خاصة في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد والعالم أجمع . ولهذا سنسعى بحول الله جاهدين إلى المضي قدما من أجل ترقية المركز الجامعي إلى مصاف الجامعات ، إستنادا إلى إستراتيجية محكمة نتعاون جميعا في تطبيقها ، نستلهم مضمونها من روح المبادرة والإبداع لديكم , وتستمد بريقها  ونجاعتها من تضامننا جميعا ، للسير بالمركز الجامعي إلى الطريق الصحيح , هذه الإستراتيجية لن تحيد عن ضمان جودة التعليم العالي والبحث العلمي وتشجيع كل المبادرات العلمية والأكاديمية ، وخدمة الطالب وراحته إلى غاية وصوله الى بر الأمان وإلتحاقه بعالم الشغل ، كما ستكون هذه الاستراتيجية مبنية على المرئية والشفافية من خلال إطلاع الرأي العام القريب والبعيد على كل المستجدات والأحداث الموجودة بالمركز، سواء كانت العلمية أو الأكاديمية ، وسنسعى أيضا إلى الانفتاح على الشركاء الإجتماعيين ، وتذليل الصعوبات والعراقيل أمامهم وفتح قنوات الحوار والتواصل مع كل الممثليين الشرعيين من نقابات مهنية ومنظمات طلابية ، وهو ما يندرج ضمن توصيات الوزارة الوصية التي جعلت من إنفتاح الجامعة على المحيط الاقتصادي والاجتماعي أولوية من بين أولوياتها ، من خلال ما سيتم عقده من إتفاقيات تعاون مع المؤسسات الأخرى التي ستضمن سهولة العملية البيداغوجية للطالب والأستاذ أيضا .

لا يسعني في الاخير إلا أن أوصيكم بمواصلة بذل كافة الجهود للرقي بمركزنا الجامعي إلى مصاف الجامعات المتميزة ، على المستوى الوطني ولما لا على المستوى العربي والدولي ، وهذا يحتاج تكاتفنا جميعا بحول الله .

 تقبلوا مني في الأخير أسمى عبارات التقدير والاحترام 

الدكتور محمد يونسي 

مدير المركز الجامعي مرسلي عبد الله تيبازة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق